وفقا لشركة trategy Analytics المختصة في تحليل ودراسة السوق والمنتجات، أظهرت آخر الدراسات ارتفاعا على شحنات الساعات الذكية بنسبة 44 %، خلال الربع الثاني من العام الجاري، لتصل لـ12 مليون وحدة عالميا، فيما أشارت الدراسة إلى أن ساعة "آبل" هي التي لا تزال متربعة على العرش العالمي للساعات الذكية، حيث تحتل 46% من مجمل مبيعات هذا السوق، تتبعها شركة سامسونج ومن ثم Fitbit في المركز الثالث. وأوضحت الدراسة أن شحنات الساعات الذكية في الربع الثاني من 2018 كانت 8.6 ملايين وحدة، لتصبح في نفس الربع من العام الجاري 12.3 مليونا، فيما لا تزال النسبة قابلة للارتفاع في هذه السوق الواعدة.