فيما عانى قاطعو الأشجار في غامبورو من هجمات متكررة لـ«بوكوحرام» وعمليات اختطاف خاصة حول غابة وولغو التي كانت مخبأ معروفًا لأفراد الجماعة. أفادت مصادر محلية نيجيرية أن عناصر يشتبه في انتمائهم لجماعة «بوكوحرام» خطفوا أكثر من 40 شخصًا يعملون في قطع الأشجار في شمال شرق نيجيريا، مضيفة أنه تم العثور على ثلاث جثث منهم. وأفاد عمر كاشالا، زعيم الميليشيات المحلية التي تقاتل «بوكوحرام»، أن مجموعة تضم أكثر من 40 حطَّابًا غادرت قرية شيهوري على مشارف غامبورو، ولم يعودوا بحلول المساء كالمعتاد، مشيرًا إلى انتشال ثلاث جثث بعد عملية بحث دون أي أثر لبقية المفقودين.